نداء

خديجة هي أرملة فقيرة الحال تناشد المسؤولين وأهل الخير مساعدتها في بناء غرفة لعائلتها، تقيهم حر الصيف وبرد الشتاء في ولاية القصرين


توفي زوجها في نهاية سنة 2020 إثر تدهور حالته الصحية، حيث كان يعاني من مرض السرطان أقعده الفراش


كانت خديجة تعيش في منزل بالايجار لكن بعد وفات زوجها طردها مالك المنزل عندما أصبحت عاجزة عن دفع الإيجار مما دفعها الىى الانتقال إلى العيش في كوخ لا يصلح لحياة البشر، كوخ بدائي، لا تتوفر فيه أدنى شروط الحياة، بلا غاز و لا ماء و لا كهرباء...حياتها عبارة عن شقاء و بؤس و حرمان يومي، ولداها يواجهان خطر الإصابة بعدة أمراض بسبب انعدام النظافة و الجوع و الرطوبة و البرد حيث أن السقف يسرب المياه أثناء الشتاء


إنها تعيل ولدين صغار السن (محمد 5سنوات و ريم 9سنوات)، ولا تستطيع تحمل أجرة كراء منزل، بسبب الظروف الاقتصادية الصعبة التي تعاني منها، حيث أنه ليس لديها أي دخل و أن زوجها لم يترك لها لأولادها شيء


: قال الله تعالى

مَّثَلُ الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنبُلَةٍ مِّائَةُ حَبَّةٍ ۗ وَاللَّهُ يُضَاعِفُ لِمَن يَشَاءُ ۗ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ

صدق الله العظيم



C'est parce que je compte sur votre générosité je me permets de vous solliciter. Quelque soit le montant de votre Don, votre geste fera la différence et sera apprécié.


Je tiens à vous informer que tous les paiements sont 100% sécurisés et que vous n'êtes pas obligé de s'inscrire.

Allez-y ! C'est simple ! Vous pouvez en un clic participer.

Vous pouvez aussi Partager autour de vous.


Merci à tous !